بحث متقدم... 
    
   
 
 
الرئيسة من عقــائد الرافضةتحريف القران عند الرافضةالقران له باطن لا احد يفسرة
 
 
القران له باطن لا احد يفسرة

سألتُ أبا جعفر ( محمد الباقر ) عن شئ من تفسير القرآن ، فأجابني ، ثم سألتُه ثانية فأجابني بجواب آخر ! فقلتُ : أجبتني في هذه المسألة بجواب غير هذا . فقال (ع) لي : إن للقرآن بطناً وللبطن بطن ، وله ظهر وللظهر ظهر ، وليس شئ أبعد من عقول الرجال من تفسير القرآن ، وإن الآية أولها في شئ وآخرها في شئ ، وهو كلام متصل يتصرف عن وجوه (

 

تفسير كنز الدقائق للمشهدي 1/ 22