×

الشيعة الروافض تدعي رفع ليلة القدر أصلا ورأسا

الشيعة الروافض تدعي رفع ليلة القدر أصلا ورأسا

الكاتب: فريق منهاج السنة

الشيعة الروافض تشذ وتدعي رفع ليلة القدر أصلا ورأسا

قال النووي: قال القاضي الإمام أبو الفضل عياض السبتي المالكي في شرح صحيح مسلم: أجمع من يعتد به من العلماء المتقدمين والمتأخرين على أن ليلة القدر باقية دائمة إلى يوم القيامة للأحاديث الصريحة الصحيحة في الأمر بطلبها .
قال:وشذ قوم فقالوا رفعت وكذا حكى أصحابنا هذا القول عن قوم ولم يسمهم الجمهور وسماهم صاحب التتمة فقال هو قول الروافض وتعلقوا بقوله صلى الله عليه وسلم " حين تلاحا رجلان فرفعت " وهو حديث صحيح كما سنوضحه في فرع الأحاديث إن شاء الله تعالى وهذا القول الذي اخترعه هؤلاء الشاذون غلط ظاهر وغباوة بينة لأن آخر الحديث يرد عليهم لأنه صلى الله عليه وسلم قال " فرفعت وعسى أن تكون خيرا لكم التمسوها في السبع والتسع " هكذا هو في أول صحيح البخاري وفيه التصريح بأن المراد برفعها رفع علمه بعينها ذلك .[1]

قلت: وفي مصنف عبد الرزاق الصنعاني (4/ 255)

7707 - عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ قَالَ: أَخْبَرَنِي دَاوُدُ بْنُ أَبِي عَاصِمٍ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ يَحْنَسَ قَالَ: قُلْتُ لِأَبِي هُرَيْرَةَ: زَعَمُوا أَنَّ لَيْلَةَ الْقَدْرِ قَدْ رُفِعَتْ قَالَ  كَذَبَ مَنْ قَالَ ذَلِكَ» قَالَ: قُلْتُ: فَهِيَ فِي كُلِّ رَمَضَانَ أَسْتَقْبِلُهُ؟ قَالَ: "نَعَمْ" .

 

[1] المجموع شرح المهذب (6/ 458(